لقد تعاظمت أهمية ادارة سوشيال ميديا كثيراً في الفترة الماضية، وسوف يستمر منحاها في الصعود مستقبلاً بازدياد أثر السوشيال ميديا.

فوسائل التواصل الاجتماعي وخصوصاً فيس بوك – انستاغرام – تويتر باتت جزءاً مهماً من حياتنا، ودورها مرشحٌ للتعاظم أكثر فأكثر.

لا نبالغ إذا قلنا أن الموبايل صار جزءاً منا، يرافقنا في كل الأوقات، في المنزل، العمل، الطريق، في كل مكان.

وما هو أغلب استخدامنا له؟ فيس بوك – انستاغرام – تويتر، وبنسبة أقل هنالك بعض المكالمات وبعض الاستعمالات الأخرى له.

لذلك تزايدت أهمية ادارة سوشيال ميديا كثيراً لأنها الحلقة التي تربط أصحاب الفعاليات مع كل الناس أينما كانوا بكل مكان.

وكل الفعاليات مهما تنوعت (اقتصادية، صناعية، تجارية، سياحية، فكرية، اجتماعية.. الخ) فإن هذا هو جلّ ما تريده: الوصول إلى الناس.

لذلك نتحدث اليوم عن ادارة سوشيال ميديا لأنها بكل بساطة هي الطريق الأمثل لتحقيق هذا الوصول بشكله الأمثل والأكثر فعالية.

النجاح في ادارة سوشيال ميديا

ادارة سوشيال ميديا

بما أن الغاية من ادارة سوشيال ميديا هي إيصال صاحب الفعالية بالناس، فالنجاح فيها هو إتمام الإيصال بأفضل ما يمكن.

وهذا الأمر بحاجة إلى موهبة كما هو بحاجة إلى عمل (دراسة وتنفيذ)، وكلما كانت الموهبة أقل كلما توجب زيادة العمل.

وبما أنه لا يمكن شرح وتفسير الموهبة في ذلك، فلنتكلم ونشرح عن العمل، ونخصص بعض الأشياء التي قد تفوت البعض.

كيف أنجح؟

أنت يا مدير السوشيال تمثل بالواقع حلقة الوصل، ولتلعب دورك بشكل صحيح وناجح ينبغي أن تتفهم وتستوعب هذه الأمور:

1- ماذا يريد الناس؟ وما هي اهتماماتهم؟ ما هو الذي يسرّهم؟ ما هي الإشياء التي يعتقدون أنهم بحاجة لها؟

2- ماذا يريد صاحب الفعالية التي لديك؟ ماذا يقدم للناس؟ ماذا يريد من الناس؟ ما هي الميزات فيما لديه؟

3- كيف تصل البند الأول بالبند الثاني؟

هذا البند الثالث هو مقود السيارة، أما العمل وتقنياته فهو قوة الدفع، لتصل بالسيارة للهدف: لا غنى عن كليهما معاً.

ملاحظات وأدوات في ادارة سوشيال ميديا

أدوات في ادارة سوشيال ميديا

إن هذه العجالة لا تكفي للإحاطة بمختلف جوانب هذا العمل الكثير التشابك ذو التفاصيل الدقيقة، لذا سنكتفي ببعض الملاحظات الهامة.

تكوين المنشور:

يتألف المنشور من جزء بصري (غرافيك أو فيديو) وجزء نصّي Text وكلاهما مهم جداً وله أصول وقواعد ينبغي الإلمام بها.

كثيرون يتصفحون بشكل سريع، وعند بعض المنشورات يتوقفون، هنا يكمن دور الجزء البصري، فأثناء التصفح هو من يجذب انتباه الشخص.

ما رآه هذا الشخص (كمثال) هو الذي دفعه إلى التوقف والتمعن في الصورة أو الفيديو كمرحلة أولى من التعاطي مع المنشور.

ثم إذا أقنعه ما رآه ينتقل لقراءة النص، لذلك يجب الاعتناء بالجرافيك وتصميم صور السوشيال بشكل جذاب ودقة واحترافية عالية.

وهكذا بعد أن قمنا بلفت انتباه الشخص الذي يتصفح يبقى أن نقدم له من خلال النص ما يلزم من معلومات.

فيجب أن يحوي البوست على كلمات البحث المطلوبة ورابط ورقم هاتف أو معلومات الاتصال أو كيفية الحصول على الخدمة المعروضة.

وبإمكاننا القول أن أهمية الأجزاء تتوزع كما يلي: فكرة المنشور والصورة 90% و التصميم 10% فالفكرة والصورة لها الدور الأكبر.

توصيل المنشور:

توصيل المنشور

المقصود بتوصيل المنشور هو مجموع الإجراءات التي نتخذها للوصول بهذا المنشور إلى الناس الذين يجب أن نوصل المنشور إليهم.

إذا وضعت أفضل منشور على الصفحة وتركته، فلن يراه إلا بعض متابعوا صفحتك الذين كسبتهم من قبل، الانتشار يقتضي المشاركة.

يجب اختيار المجموعات التي تشارك المنشور عليها بحيث تكون ملائمة له، فيكون نسبة (الزبائن المحتملين) أعلى من أي مكان آخر.

فعلى سبيل المثال عندما تعمل لصالح شركة صناعية، فأي فائدة تُرتجى من مشاركة المنشور الخاص بها على غروب (مجموعة) للتعارف؟

لذلك ضع نصب عينيك حسن اختيار المجموعات المستهدفة، لأن (البراعة في التسديد) هي التي تجعلك (تصيب الهدف)، لا (القصف العشوائي).

وعلى الانستاغرام مثلاً من المهم جداً أن تضع في المنشور أكبر عدد ممكن (30) من الهاشتاغات المرتبطة بالمنشور والمعبرة عنه.

لأن الهاشتاغ على الانستاغرام هو بمثابة راية تُظهر المنشور أمام محركات البحث وتعطيه تصنيفاً لديها، وهكذا تعرضه لمن يهتم بموضوعه.

نصائح عامة في ادارة سوشيال ميديا

نصائح في ادارة سوشيال ميديا

عندما تتولى منصب ادارة سوشيال ميديا لأية فعالية فأنت أصبحت واجهة هذه الفعالية أمام الناس، وأنت يجب أن تجعلهم يحبونها.

ولن يحب الناس تلك الجهة التي تهمل رسائلهم أو تعليقاتهم، ولن يحبون من يرد عليها بطريقة غير جيدة وغير ودودة.

إن وسائل التواصل الاجتماعي فيس بوك – انستاغرام – تويتر تفاعلية ويجب أن تكون متفاعلاً مع الكل بشكل يجذب الجميع.

يجب أن تكون (جنتلمان حقيقي)، فعندما نعمل في ادارة وسائل التواصل الاجتماعي على فيس بوك فنحن الواجهة المثلى التي يرغبونها.

هكذا أنت تجذب الناس، وهكذا تجذب عملاء جدد للفعالية التي تمثلها، وهكذا تحقق زيادة في الأرباح لها إن كانت تجارية.

وباختصار: هكذا تكون نجحت بعملك في ادارة سوشيال ميديا.

التصنيفات: مواقع الكترونية
مشاركة

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *